تونس

الممثل الوطني:   
الجنرال شكري بن جانيت
المكتب الوطني للحماية المدنية
البريد الالكتروني: chokri.benjannet@ymail.com
onpc@email.ati.tn
الموقع الالكتروني: http://www.onpc.nat.tn/index_protection.htm
125px-flag_of_tunisia_svg

أخبار وطنية مهمة

دعم وتعزيز الحماية المدنية لتقديم خدمات أفضل لتونس الديمقراطية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

tun_ref

ينظم برنامج الأورومتوسطي المعني بالحماية المدنية والممول من الاتحاد الأوروبي بالتعاون مع هيئة الحماية المدنية التونسية ورشة عمل لمدة يومين من 23 إلى 24 نوفمبر 2011 في تونس تحت عنوان: "نظام حماية مدنية معزز لتحقيق إدارة أفضل لحالات الطوارئ وخدمة مواطني دولة تونس الديمقراطية". ومن بين الحضور سيكون هناك ممثلين عن جميع الوزارات التونسية المشاركة في إدارة الطوارئ، فضلاً عن ممثلين عن الجمعيات الأهلية التي تعمل على مساعدة السكان عند وقوع كوارث. وسوف يُشارك أيضًا مندوبون عن الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ومسؤولين من منظمات دولية من أجل مساعدة تونس فيما يتعلق بدعم وتعزيز القدرات الوطنية للاستعداد للطوارئ والاستجابة لها.

 وقد قام السيد/ الحبيب الصيد، وزير الداخلية التونسي، والسيد/ أدريانوس كيوت، رئيس البعثة الأوروبية في تونس، والسيد/ بيتر بيلينج، المنسق المسؤول عن آلية الحماية المدنية الأوروبية، والسيد/بيرلويجي سودو، الرئيس التنفيذي لبرنامج الأورومتوسطي بافتتاح ورشة العمل، التي تعتبر الحدث الإقليمي الأول لبرنامج الأورومتوسطي الذي يجمع بين كافة ممثلي الحماية المدنية لمناقشة الخيارات المتوافرة لتطوير قدرات إدارة الأزمات التي تحدث على المستوي الوطني. وسوف تسلط ورشة العمل الضوء على الهدف من المبادرة وتؤكد على الدعم الأوروبي لتونس خلال عملية التحول نحو الديمقراطية التي تمر بها بها تونس حاليا.

logo_tn

وسوف تركز الجلسة الأولى من ورشة العمل على استعراض أزمة اللاجئين الليبيين الأخيرة وتحليلها، والتي ساهم جميع المشاركين في ورشة العمل بدور مهم فيها، وتعرفوا بشكل مباشر على الاستجابة الوطنية لتلك الأزمة الضارية بالغة التعقيد، فضلاً عن المساعدة الدولية التي تم تقديمها. وخلال ورشة العمل سوف يتبادل المشاركون الخبرات فيما بينهم، فضلاً عن إلقاء الضوء على الدروس المستفادة، مع الاقتراحات المقدمة حول كيفية الاستفادة الجيدة من هذه الاقتراحات.

وسوف تقوم ثلاث مجموعات عمل بمناقشة وتحديد مجموعة من التوصيات بخصوص دعم وتعزيز نظام الحماية المدنية التونسي في إطار عملية الإصلاح الجارية لقطاع الأمن المدني من أجل الوصول إلى تونس الديمقراطية. وسوف تتناول المجموعات الثلاثة على التوالي عملية إنشاء إدارة لشبكة وطنية من المتطوعين في مجال الحماية المدنية، وآلية التنسيق بين الوزارات في حال وقوع أزمة، وتنسيق تقديم المساعدة الدولية. 

وخلال الفترة من 18 فبراير 2011 وحتى تاريخه، كانت هيئة الحماية المدنية التونسية في طليعة المنظمات التي قدمت المساعدة في الأزمة الإنسانية التي حدثت بسبب التدفق الكبير للاجئين الذين يبحثون عن مأوى وحماية من الصراع الدائر في ليبيا. وقد فرضت هذه الأزمة التي استمرت لفترة طويلة تحديات غير مسبوقة لنظام الحماية المدنية التونسي، سواء فيما يتعلق بالقدرة التنظيمية أو فيما يتعلق بالموارد البشرية والتجهيزات التشغيلية. فقد تطلب وصول ما يزيد عن 350.000 لاجئ توفير مأوى، ومياه، وغذاء، وعلاجات طبية، وتقديم المساعدة للعودة إلى الوطن أو إلى الذهاب إلى موطن جديد، وهو الأمر الذي تطلب القيام بجهود تعبئة مضنية من جانب هيئة الحماية المدنية التونسية. وخلال هذه الأزمة، تُعتبر النتائج التي حققتها هيئة الحماية المدنية ووزارة الدفاع فضلاً عن المؤسسات والمنظمات الوطنية، والمجتمع المدني، والدعم الذاتي الذي قدمه المواطنون أمر في غاية الروعة. ولا يزال حتى اليوم نحو 3600 لاجئ يعيشون في معسكر شوشة للاجئين بالقرب من الحدود الليبية التونسية ينتظرون حلاً لوضعهم الذي يمكن أن يكون لمعظمهم موطنًا جديدًا.

Download the press release in English, French and Arabic

 

ورشة العمل الوطنية في تونس تنجح في التوصل إلى الخطوات الرئيسية لتحسين إدارة الأزمات الكبيرة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

tun_ref1

نظم برنامج الأورومتوسطي للوقاية من الكوارث الطبيعية والناتجة عن النشاط البشري والاستعداد والاستجابة لها "PPRD South"  بالتعاون مع هيئة الحماية المدنية التونسية ورشة عمل وطنية في الفترة من 23 إلى 24 نوفمبر الماضي. وقد خلصت ورشة العمل إلى توصيات شكلت خارطة طريق متكاملة من أجل تحسين عمليات التنسيق بين المؤسسات الوطنية والدولية خلال وقع الكوارث الكبيرة في دول المتوسطي. وقد اعتبر برنامج الأورومتوسطي هذه التوصيات، على الرغم من أعدادها وفقًا لسياق إدارة الأزمات التونسية، قد تكون مفيدة لمعظم دول منطقة المتوسطي.

وقد تم إعداد ورشة العمل الوطنية بهدف مناقشة دور الحماية المدنية في نظام إدارة الأزمات التونسية، واستخلاص الدروس المستفادة من أزمة اللاجئين الليبيين الأخيرة، وذلك في حضور مندوبين عن الوزارات الحكومية، والمؤسسات العامة، ومنظمات المجتمع المدني المحلية والعالمية والتي ساهمت في إدارة حالة الطوارئ التونسية التي حدثت في تونس. وبعد حضور الجلسة العامة الأولى، شكل المشاركون ثلاث مجموعات عمل موضوعية بهدف مناقشة موضوعات محددة: تنسيق المساعدة الدولية، وآليات التعاون بين الوزارات، ومقترح إنشاء شبكة وطنية من المتطوعين في الحماية المدنية.

 

tun_ref2وقد شدد المشاركون في الورشة فيما يتعلق بتنسيق المساعدة الدولية على أهمية أن تكون الحماية المدنية بمثابة مركز تنسيق وطني فريد خلال وقوع الأزمات/الكوارث من أجل إجراء التقييم اللازم، والتحرك لطلب المساعدة الدولية، واستقبال الفرق والمواد الدولية، والتنسيق مع مؤسسات وهيئات إدارة الأزمات الوطنية الأخرى. ومن ناحية أخرى، اقترحت مجموعة العمل المعنية بالتعاون بين الوزارات إنشاء هيئة وطنية دائمة تضم قطاعات مختلفة بحيث يُشرف على تنسيق العمل فيها هيئة الحماية المدنية وتعني بالوقاية من الكوارث والأزمات والاستعداد لها وإدارتها. في حين أوضح المشاركون في مجموعة العمل المعنية بالمتطوعين في الحماية المدنية المراحل والأسس اللازمة لإنشاء شبكة عملية للمتطوعين والإشراف على تدريبهم وتنظيمهم وإدارتهم بحيث يتم دمجهم على نحو جيد في مؤسسات الحماية المدنية الوطنية.

المستند "التحليل والتوصيات حول كيفية تحسين إدارة الأزمات في تونس" –باللغة الفرنسية- تقديم ملخص شامل للمناقشات التي دارت خلال مجموعات العمل

المستندات التي تم توزيعها وعروض التقديم التي تم تقديمها خلال ورشة العمل متاحة أدناه – باللغة الفرنسية

برنامج الأورومتوسطي، السيد/ بيرلويجي سودو، المدير التنفيذي لبرنامج الأورومتوسطي

دور هيئة الحماية المدنية التونسية في أزمة اللاجئين التونسيين، الجزء 1، والجزء 2، والجزء 3، العميد/ غفران وارتاني، مدير الوقاية، هيئة الحماية المدنية التونسية.

الجوانب اللوجستية، وزارة الدفاع التونسية

الخدمات الطبية، وزارة الدفاع التونسية

المنظمات الدولية: المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين

السيد/ ناصر فيرناندس، رئيس مكتب مدينة جرجيس، المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين

المنظمات الدولية: المنظمة الدولية للهجرة، السيد/ فرانسيسكو ليمبو، والسيد/ فرانسيسكو كاريلا، مسؤولي التعاون التقني، المنظمة الدولية للهجرة

المنظمات الدولية: الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، السيد/ محفوض بيسة، منسق البرامج المجتمعية لشمال أفريقيا، الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر

آلية الحماية المدنية التابعة للاتحاد الأوربي، السيد/ بيتر بيلينج، رئيس وحدة الاستجابة للازمات، DG ECHO  ، المفوضية الأوروبية.

النماذج المؤسسية لإدارة الأزمات: تونس، العميد/ معز داتشراوي

النماذج المؤسسية لإدارة الأزمات: فرنسا، السيد/ رونان دي سينت جيرمين

النماذج المؤسسية لإدارة الأزمات: إيطاليا، السيد/ باولو فاكاري

 

جدول الأعمال

وصف ورشة العمل

قائمة بأسماء المشاركين

الخبر الصحفي باللغة الفرنسية

الخبر الصحفي باللغة العربية

عرض موجز لما ورد في الصحف

 


الجوانب اللوجستية، وزارة الدفاع التونسية

الخدمات الطبية، وزارة الدفاع التونسية

المنظمات الدولية: المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين

السيد/ ناصر فيرناندس، رئيس مكتب مدينة جرجيس، المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين

المنظمات الدولية: المنظمة الدولية للهجرة، السيد/ فرانسيسكو ليمبو، والسيد/ فرانسيسكو كاريلا، مسؤولي التعاون التقني، المنظمة الدولية للهجرة

المنظمات الدولية: الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، السيد/ محفوض بيسة، منسق البرامج المجتمعية لشمال أفريقيا، الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر

آلية الحماية المدنية التابعة للاتحاد الأوربي، السيد/ بيتر بيلينج، رئيس وحدة الاستجابة للازمات، DG ECHO، المفوضية الأوروبية.

النماذج المؤسسية لإدارة الأزمات: تونس، العميد/ معز داتشراوي

النماذج المؤسسية لإدارة الأزمات: فرنسا، السيد/ رونان دي سينت جيرمين

النماذج المؤسسية لإدارة الأزمات: إيطاليا، السيد/ باولو فاكاري

 

جدول الأعمال

وصف ورشة العمل

قائمة بأسماء المشاركين

خبر صحفي باللغة الفرنسية

خبر صحفي باللغة العربية

عرض موجز لما ورد في الصحف

 

 

WHO e-Atlas of disaster risk for the Eastern Mediterranean Region: Tunisian Hasard Maps

إرسال إلى صديق طباعة PDF
الترجمة غير متوفرة

The World Health Organization Regional Office for the Eastern Mediterranean produced the WHO e-Atlas of disaster risk for the Eastern Mediterranean Region, Volume 1: Exposure to natural hazards. The e-Atlas uses geographic information systems and various disaster models to assist disaster management decision-makers to reduce health risks to vulnerable populations due to emergencies and health crises. This tool can be used to help predict the magnitude of a disaster on a specific population, to assess where damage might be the greatest and to forecast specific resources which may be required.

For Tunisia, the e-Atlas contains a set of maps and supporting documents explaining methodology and providing metadata that illustrate the distribution of natural hazards (earthquakes, floods, heat, wind, and landslides), as well as estimates of the sizes of populations exposed to such hazards.

WHO e-Atlas of disaster risk for the Eastern Mediterranean Region

 

Grand-Tunis Flood Protection Project

إرسال إلى صديق طباعة PDF
الترجمة غير متوفرة

in order to prevent a repetition of the devastating floods which occurred in September 2003, a Tunisian-Japanese project for flood protection in the zone of West Tunis was recently launched.

Read the TAP news

Read the ANSAMED news

 
JPAGE_CURRENT_OF_TOTAL

بحث عام

أخبار RSS